Friday, Apr 10th, 2020 - 07:07:11

Article

Primary tabs

أسرار الصحف الصادرة في بيروت صباح اليوم السبت 1 شباط 2020

أسرار النهار

عُلم أن حزباً بارزاً يزور وفد منه من وقت الى آخر دولة خليجية تدعم بعض المؤسسات الصحية والاجتماعية التابعة له وكانت آخرها زيارة قبل أيام قليلة.

لم يعلن حزب مقاوم موقفاً من تعرّض منزل مدير عام سابق للحرق، وذلك حفاظاً على العلاقة مع الآخر في طائفته ولا سيما في الظروف الحالية.

رئيس أحد الأحزاب المسيحية الذي كان أول من طالب بتنحية رئيس الجمهورية، قد يتواصل في الأيام المقبلة مع شخصيات وأحزاب مسيحية لعقد لقاء تصدر عنه مواقف حاسمة "لإنقاذ البلد".

*********************************************************

أسرار اللواء

تدرس قوى في 14 آذار إطلاق جبهة معارضة، في ضوء ما سيعلن في مهرجان 14 شباط، في الذكرى الـ15 لإستشهاد الرئيس رفيق الحريري.

رجحت مصادر نيابية صرف النظر عن استقالة عدد من النواب لفرض انتخابات نيابية مبكرة..

تتخوف مصادر معنية من أن تدخل البلاد مرحلة جديدة من "التضييق على الحريات"، بعد خنق منافذ الحراك السلمي!

******************************************************

خفايا نداء الوطن

تردد أن وزيراً خدماتياً يتحضر لتوقيع اتفاق مع صندوق دولي لتمويل مشروع استثماري سبق لسلفه أن أعده، ويُفترض أن يضخّ ملايين الدولارات.

عُلم أنّ رئيس الحكومة السابق سعد الحريري يستعد للقيام بزيارة قريبة إلى المملكة العربية السعودية.

يؤكد مصرفي بارز أنّ حركة تحويل الأموال من لبنان إلى الخارج ستعود تدريجياً خلال ستة أشهر على أبعد تقدير.

******************************************************

البناء

خفايا
قالت مصادر في الهيئات الاقتصادية إن كلام رئيس الهيئات الوزير السابق محمد شقير في لقاء رئيس الحكومة حسان دياب أثار تساؤلاتهم حول ما إذا كانت اعتباراته في الحديث عن الأمل بالحكومة والدعم المطلق لها نابعَين من تقدير من موقعه كرئيس للهيئات فقط أم هو أيضاً رسالة سياسية من الرئيس سعد الحريري.

كواليس
قالت مصادر فلسطينية إن الانتخابات التشريعية والرئاسية سيتم تعليقها على مصير القدرة على إجرائها في القدس، ولذلك سيتم التركيز على تفعيل منظمة التحرير كإطار جامع سريعاً وعقد مجلس وطني طارئ ينتخب لجنة تنفيذية جديدة تعبر عن الوحدة الوطنية وتقود المواجهة.

******************************************************

الجمهورية

زارت شخصيتان سوريتان رفيعتا المستوى مستشفى الجامعة الأميركية في بيروت وأجرتا فحوصاً طبية ثم غادرتا إلى دمشق بعد استراحة قصيرة في فندق فينيسيا.

تبين أن مرجعاً رسمياً كان متحمساً لإسم اختاره حزب بارز لتمثيله في الحكومة.

إشترى وزير سابق لدى تسميته وزيراً مكتباً فخماً على نفقة الوزارة وقبل التسليم لخلفه أخذ المكتب معه، مع العلم أنه ليس من ماله الخاص.

**************************************************

أسرار الأنباء

*أزمة الطوابع مستمرة*
تبيّن أن أزمة عدم توفر الطوابع المالية لا تزال مستمرة ما يفوّت على الدولة مداخيل هي بأمسّ الحاجة إليها.

*إجراءات بسبب فضيحة*
تردّد أن اجراءات إدارية اتخذها مدير عام في وزارة يتولاها فريق سياسي منذ مدة؛ سببها فضيحة رشاوى مالية.

Back to Top